إبن مصر: صحيفة إخبارية مصرية: أخبار دولية، أخبار علمية، سياسية, رياضية، ثقافية، دينية، منوعات، أخر الأخبار العاجلة، تعليم

مصدر أمازون تعلن خبرا صادما لأول مرة منذ جائحة كورونا: “كل هؤلاء مصابون”

0 49

[ad_1]

تكنولوجيا

هدير عادل – إبن مصر

كشفت شركة أمازون، لأول مرة عن أعداد الموظفين والعاملين لديها الذين أصيبوا بفيروس كورونا المستجد.

وقالت الشركة إن 19 ألفًا و816 من إجمالي موظفيها الأمريكيين العاملين سلسلة متاجر “أمازون أند هول فودز” جاءت نتائجهم إيجابية للإصابة بـ”كوفيد-19″، مما يسلط الضوء للمرة الأولى على حجم تفشي الوباء بالشركة.

وفي وقت سابق، كانت الشركة قد رفضت الإفصاح عن البيانات المتعلقة بأعداد حالات العدوى المؤكدة بفيروس كورونا الجديد بين العاملين لديها.

وبالرغم من ضخامة أعداد إصابات الموظفين لدى الشركة في الولايات المتحدة وحول العالم، قلل عملاق التجارة الإلكترونية من أهمية إصدار بيانات بشأن الأمر، الأمر الذي صعب إمكانية الحصول على صورة واضحة عن إجمالي حالات العدوى بمواقع الشركة.

وقالت الشركة خلال بيان إنها أجرت تحليلًا شاملًا للبيانات الخاصة بجميع العاملين في سلسلة متاجر “هول فودز” التابعة لها، البالغ عددهم مليون و372 ألفًا في الولايات المتحدة، الذين تم تعينهم في الفترة من بداية مارس/آذار إلى 19 سبتمبر/أيلول من عام 2020.

وأصبحت تدابير السلامة لدى أمازون محل تدقيق متزايد، مع زيادة أعمالها رغم تراجع الاقتصاد العام وغرقه في حالة ركود بسبب جائحة “كوفيد-19″، فضلًا عن زيادة ثروة رئيسها التنفيذي وأغنى رجل في العالم جيف بيزوس، حيث قفزت بمقدار عشرات مليارات الدولارات هذا العام.

وفي مايو، تسلم بيزوس وجون ماكي الرئيس التنفيذي لسلسلة “هول فودز” التابعة لأمازون خطابًا من مسؤولين يطالبون فيه الشركات بالكشف عن عدد حالات الإصابة المؤكدة بـ”كوفيد-19″ بمنشآتهم في إطار مطالبات أوسع نطاقًا تتعلق بصحة وسلامة العاملين.

ومن أجل سد الفراغ المعلوماتي، تسارع عمال ومجموعات حقوقية لجمع أعداد الإصابات لمراقبة تفشي الفيروس في المرافق التابعة لأمازون.

وتسجلت عشر حالات وفاة على الأقل بين موظفي أمازون الذين جاءت نتائج فحوصاتهم إيجابية للإصابة بالفيروس.

وقالت أمازون إنها اتخذت عدة خطوات متنوعة لمنع انتشار الفيروس، بما في ذلك أكثر من 150 تغييرًا في العمليات التشغيلية لتعزيز السلامة.

[ad_2]

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.