إبن مصر
إبن مصر: صحيفة إخبارية مصرية: أخبار دولية، أخبار علمية، سياسية, رياضية، ثقافية، دينية، منوعات، أخر الأخبار العاجلة، تعليم

علاج مناعي يُظهر إمكانية علاجه لأمراض خطيرة لمصابي مرضي كورونا

0 84

أجرى فريق من العلماء الدوليين تجربة إكلينيكية، للتحقيق في آثار العلاج المناعي على مرضى فيروس كورونا المستجد المصابين بأمراض خطيرة.

وتشير النتائج التي توصلوا إليها ونشرت على موقع “medRxiv“، إلى أن العلاج بمضاد مستقبلات الإنترلوكين، الذى يسمى anakinra، يمكن أن يحسن النتائج السريرية لمرضى فيروس كورونا الحاد.

ومنذ ظهور جائحة كورونا، تم إجراء العديد من الدراسات لفهم الأعراض السريرية الخاصة بالمرضى، ومن الموثق جيدًا الآن أن مرضى كورونا ذوي الحالات الحرجة يحدث لديهم في كثير من الأحيان بخلل في الجهاز المناعي، والذي يتميز بزيادة مستوى السيتوكين المنشطة للالتهابات، وانخفاض مستوى الخلايا الليمفاوية في الدم، وزيادة مستوى الفيريتين في الدم.

ويعد مستوى الفيريتين في الدم أحد المؤشرات الحيوية لحدوث خلل التنظيم المناعي، وهو مؤشر يستخدم حاليا لتشخيص عدوى كورونا

ووفقًا للبحث، فإن علاج مرضى الحالات الحرجة من كورونا الذين يعانون من مضادات مستقبلات الإنترلوكين ، فأن استخدام دواء العلاج المناعى  anakinra ، له فوائد للبقاء على قيد الحياة.

بناءً على هذه الملاحظات ، أجرى علماء الدراسة الحالية تجربة سريرية مفتوحة المستوى للتحقيق في فعالية علاج anakinra وtocilizumab على مرضى كورونا المصابين بأمراض خطيرة قد يساعد أم لا.

تم علاج المرضى عن طريق الوريد باستخدام anakinra أو tocilizumab ، على التوالي، وكانت النتيجة الأولية التي تم تقييمها في التجربة انخفاضًا بنسبة 25 ٪ على الأقل في درجة تقييم فشل الأعضاء و على الأقل 50 ٪ في نسبة التنفس في اليوم الثامن، بالإضافة إلى انخفاض معدل الوفيات

تهدف التجربة إلى التحقيق في آثار العلاج المناعي الشخصي على مرضى كورونا المصابين بأمراض خطيرة، وبشكل عام ، كشفت النتائج أن علاج anakinra أكثر فعالية من علاج التهاب المفاصل tocilizumab في تقليل درجة تقييم فشل الأعضاء وزيادة النسبة التنفسية لمرضى كورونا.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.