84
0

الكاميرات أسفل الشاشة تتحسن .. ولكن ببطء

84
Reading Time: < 1 minutes

نقل لكم محمد عبد السميع:

يتجه المزيد والمزيد من مصنعي الهواتف الذكية إلى الكاميرات الموجودة أسفل الشاشة كطريقة للتخلص من الحافات أو النتوء. ولكن هذه الكاميرات، التي لا تزال في مهدها، لها عيوبها الخاصة.

ومثلت هذه التقنية فكرة مفيدة من الناحية النظرية، إذ ليست هناك حاجة إلى نتوء أو ثقب إذا كان بإمكانك وضع كاميرا السيلفي أسفل الشاشة. ولكن الجهود الأولى كانت تواجه بعض المشكلات.

وكما هو الحال غالبًا مع التكنولوجيا الجديدة، لم تترك الكاميرات الموجودة أسفل الشاشة انطباعًا أوليًا جيدًا. وكان هاتف Axon 20 من ZTE الصادر في العام الماضي أول هاتف يتم شحنه بكاميرا أسفل الشاشة، وكان سيئًا.

كما كانت جودة الكاميرا رديئة، وبدت مساحة الشاشة أكثر تشتيتًا من النتوء. وتابعت سامسونج هذا النهج مع Galaxy Z Fold 3، الذي كان لديه مشكلات مماثلة.

ولكن الأمور تتحسن. إذ يستخدم هاتفان جديدان في السوق، Mix 4 من شاومي و Axon 30 من ZTE، نهجًا مختلفًا للتكنولوجيا، وهو ما يمثل تحسنًا عن الجيل السابق.

وبدلاً من وجود مساحة شاشة منخفضة الدقة تسمح بمرور الضوء إلى الكاميرا، فإنها تعمل على تقليص حجم البكسل دون تقليل العدد.

وهذا يعني أنه من الصعب رؤية جزء الشاشة الذي يغطي الكاميرا في الاستخدام العادي. ويظهر الفرق بشكل واضح عند مقارنة مكان وجود الكاميرا أسفل الشاشة في Axon 30 بكاميرا Axon 20 على خلفية بيضاء، حيث كان من الصعب على الهاتف القديم إخفاء الكاميرا. 

الكاميرات أسفل الشاشة قد تصبح المعيار الجديد

من الواضح الآن أن الكاميرا لا تزال معرضة للخطر مقارنة بالكاميرا التي لا تحتاج إلى جمع الضوء من خلف الشاشة. وتعتمد ZTE وشاومي بشدة على الخوارزميات للمعالجة اللاحقة. ويمكنك معرفة ذلك لأن معاينة الصورة الحية تبدو أسوأ بكثير من الصورة النهائية.

ولا تزال النتائج تبدو وكأنها تمت معالجتها بشكل مبالغ فيه وغير طبيعية، حتى لو كانت أكثر قابلية للاستخدام من سابقاتها. كما أن جودة الفيديو رديئة، وذلك لأنه ربما يكون من الصعب على هذه الهواتف إجراء المعالجة في الوقت الفعلي.

ومع ذلك، فإن الصور التي تحصل عليها من الكاميرات أسفل الشاشة قابلة للاستخدام في معظم الأوقات. وإذا لم تكن شخصًا يستخدم الكاميرا الأمامية بشكل كبير، أو إذا كنت لا تستخدم هاتفك لإجراء مكالمات Zoom، فلن تلاحظ ذلك عل الأغلب.

وفي حال كانت حالات الاستخدام هذه مهمة بالنسبة لك، فمن الأفضل عدم استخدام هاتف مزود بكاميرا أسفل الشاشة.

ومع ذلك، هناك ما هو أكثر من مجرد تقليل حجم حافات الهاتف. إذ تعمل مجموعة العلوم التطبيقية في شركة مايكروسوفت على تطوير الكاميرات أسفل الشاشة لسبب مختلف تمامًا، وذلك حتى تتمكن من الحفاظ على التواصل البصري أثناء النظر إلى شاشتك في مكالمات الفيديو.

ZTE تعلن عن Axon 30 بكاميرا أسفل الشاشة

[

أحمد سمير هاني
WRITTEN BY

أحمد سمير هاني

موقع إبن مِصر الإخباري، موقع إبن البَلد، أخبار علي مدار الساعة.
رئيس التَحرير: أحمَد سَمير.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.